منتديات صوت الشيعه الناطق للشيخ الحجاري الرميثي

منتديات صوت الشيعه الناطق للشيخ الحجاري الرميثي

منتديات صوت الشيعه الناطق للشيخ الحجاري الرميثي
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» شاهد وضوء السيستاني والخوئي واطلع على بيان قاعدة الوضوء غيره الشيخ الحجاري للسسيتاني
السبت أبريل 28, 2018 3:35 am من طرف الشيخ الحجاري

» أيها العلماء ومراجع الشيعة أين هو الخطأُ في زيارة عاشوراء هل انتبهتم إليه أم أخذتكم الغفلة
الإثنين أبريل 16, 2018 9:23 am من طرف الشيخ الحجاري

» أكثر أسباب الجلطة وأمراض القَلب وضيق النفس من تَعاطي الرِّبا تفسير الشيخ الحجاري
الجمعة مارس 30, 2018 4:04 am من طرف الشيخ الحجاري

» احتَجَ العَلامَة الشَيخُ الحَجاري مُفسِر القُرآن مِن العِراق عَلى عُلماءِ الغَرب وَعُلماءِ الفَلَك وَرُواد الفَضاء
الأربعاء يناير 31, 2018 4:22 am من طرف الشيخ الحجاري

» ما مَعنى مُفردات الكَلمَة فِي القـرآن فَكَيفَ يَكُونُ تَأوِّيلُها وهَـل اختَلَفَ المُفسِرُونَ بآراءِ المُفرَداتِ كَما هِيَ كَالآتِي
الجمعة يناير 26, 2018 3:08 am من طرف الشيخ الحجاري

» كَثِيرٌ مِنَ الناسِ يَسألُونَ ما الفَرقُ بَينَ الرَسُولِ وَالنَبِّي وَالإمام) فأجابَهُم الشَيخُ الحَجاري قائِلاً
الجمعة يناير 26, 2018 2:40 am من طرف الشيخ الحجاري

» خَطَأتِ القُراءُ ما بَينَ أصْلِ الكَلِمَةِ القُرآنِيَة (لَاتَّخَذْتَ) وَالهَمزَةُ المُدغَمَةٌ (لَتَخَذْتَ) وَبكَسْـرِ الخـاءِ (لَتَخِذتَ)
الخميس يناير 25, 2018 12:13 pm من طرف الشيخ الحجاري

» السُؤالُ:ـ لِماذا لَمْ يَخلِقُنا الله عَزَّ وَجَل عَلى هَيئَةٍ واحِدَةٍ وَبشَكلٍ واحِدٍ وَبالقدرِ الواحِدِ
الخميس يناير 25, 2018 11:54 am من طرف الشيخ الحجاري

» أحكام العلامة الشيخ الحَجاري يخالف علماء الشيعة لا وصيةُ للوارث على ميراثه إذا حضره الموت
الأحد ديسمبر 10, 2017 11:36 am من طرف الشيخ الحجاري

أفضل 10 فاتحي مواضيع
الشيخ الحجاري
 
moon
 
walead90
 
السيف القاطع
 
دعبول
 
شيعيه و بس
 

شاطر | 
 

 أحكام العلامة الشيخ الحَجاري يخالف علماء الشيعة لا وصيةُ للوارث على ميراثه إذا حضره الموت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ الحجاري

avatar

عدد المساهمات : 533
نقاط : 1517
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/02/2008
العمر : 62

مُساهمةموضوع: أحكام العلامة الشيخ الحَجاري يخالف علماء الشيعة لا وصيةُ للوارث على ميراثه إذا حضره الموت    الأحد ديسمبر 10, 2017 11:36 am




(لا وَصِيَةُ لِلوارِثِ عَلى مِيراثِهِ إذا حَضَرَهُ المَوْت)
(الواجِبُ فِي الوصِيَةِ عندَ فُقهاءِ الشيعَةِ المُعاصَرينَ حُكْمُها باطِلاً بتَركِ مالِ الثُلثِ لِلمَيِّت جَبراً)

وَأقُول:: لا وَصِيَةٌ لِلوارثِ قَبلَ مَوتِهِ لأنَها تُخالِف حُكْمُ القُرآنَ كَوْن آيَة الوَصِيَة مَنسُوخَة فالمَنسُوخُ هُوَ الفَرضُ كانَ, فَأسْتُبدِلَ حُكمُها بآيَةِ المِيراثِ,, وَإنما تَكُن الوَصِيَةُ حُكمُهاً نُدباً فِي قِسمَينِ: مُلكِيَة, وَعَهدِيَة, وَهُما حُكْمانُ مَندُوبانُ لَوْ أُمِرَ بهِما الفُقهاءُ أمراً غيرُ جازمٍ فَلا يُعاقَب عَليهِ صاحِبَهُ إن تَركَ أمرُ الحُكْم لأنهُ مرادِفٌ لِلمُستَحَب فَهُوَ الأفضلُ دُونَ الجَبُر؟
1- الوصِيَة المُلكِيَة أنْ يَجعَلَ الإنسانُ شَيئاً مِما لَهُ مِن مالٍ أوْ حَقٍ لِوَلدٍ عاجِزٍ أو زَوجَةٍ بَعدَ وفاتِهِ مِما لايَستَطِيعان المُطالَبَة بإرثِهِما بَعدَ مَوْتِ المُورِثِ إن كانَ مَعهُما ورَثَة أشقِياءٍ,,

2- الوصِيَة العَهدِيَة: تُستَحبُ نُدباً أن يَعهَدَ الإنسانُ بتَوَلِي أحدٌ بَعدَ وفاتهِ يَتعلَقُ بِدفنِهِ وَمَراسِيم ثواب الفاتِحَة في مَكانٍ مَعيَّن, أو تِمليكُ شَيءٌ مِن مالِهِ لأحدٍ بالقَيْمُومَةِ على صِغارهِ, أو فِي ذِمَتِهِ واجِبُ دَيْنٍ لِغيرِهِ, أو قَتلٌ وَقعَ مِنهُ لمْ يَعلَم بِهِ غيرَهُ بِدَفعِ دِيتِهِ, أو كَحَجٍ واجِبٍ كانَ عَلى المَيتِ لَم يُؤدِيَهُ ولَهُ مالٌ اشتَغلَ بهِ في حَياتِهِ, أو مَظالِمٌ فِي ذِمَتِهِ فَتُخرَجُ مِن أصْلِ المال إن أوصى المَيْت بِذلِك, وإنْ لَم يُوصِي سَقطَ حَقُ الخَراجِ مِنَ المال وَإن تَبرَعَ المُورِثُونَ مِن إرثِ أبَوَيهِم بإخراجِ جُزءٌ مِنَ المالِ المُورَث لَهُم يَكُونُ ذلكَ صَدقةٌ مِنهُم فَيُؤجَرُونَ عَليها, وَإن عَلِمَتِ الوَرثَة بذلِكَ وُجِبَ علَيهِم إخراجُها شَرعِياً مِنَ مالِ المُورِث,, وَإن لَم يَخرِجُوا ما فِي ذِمَةِ الوارثِ لَهُم تَكُن ذِمَتَهُ مُعلقَةٌ عَليهِم إلى يَومِ الدِين؟؟

*********************************************
وَأمَّا الواجِبُ في الوَصِيَةِ عِندَ فُقهاءِ الشِيعَة جَبرياً على الأولادِ لِيُخرِجُونَ مِن مالِ المَيت بأنَ لَهُ (الثُلث) بِسَّدِ مَظالِمِهِ وهُم لا يَعلَمُونَ بهذا الأمرُ؟ فقُلنا هذا الحِكْمُ باطِلاً؟؟
وأقولُ لهُم: أنَ في حُكُمِ هذهِ الآية جَعلَ اللهُ في أموالِ المَيتِ فَلَئِنْ أوصى بهذا الأمرُ جُعِلَت الوصيَة جُزءٌ لَهُ مِن مالِهِ أدناهُ السُدس وَأكثرَهُ الثُلث,, ولكِن كانت الوَصِيَة في بدايةِ الإسلامِ مَنسُوخَة بآيَةِ المِيراث فَلا وصِيَةَ لِلوارِث, مِمَّا كانَت العَرب يُعطُونَ الأمْوالَ لِلأولادِ بِحُكْمِ وَصِيَة الآباءِ لِلأقربينَ سَنداً لقَولِهِ تَعالى المَنسُوخ الذِي لا يُؤخَذ بِهِ حُكمُ الوَصِيَة وَقال (كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ) (سورة البَقرَة آيَة:180)
نَسَخَتها هذهِ الآيَة الكريمَة عِندَ مَوْتِ الآباءِ حَقٌ لِلأولادِ فِي المِيراث دُونَ الوصِيَة وقَولَهُ تَعالى (لِلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالْأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاءِ نَصِيبٌ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالْأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيبًا مَفْرُوضًا)(سُورَة النِساء آيَة:7)

ثمَ ذكَرَ اللهُ عزَ وَجَّل بِعدَ نَسخِهِ حُكْمُ الوَصِيَة بِوَصِيَتِهِ لِعِبادِهِ في آيَةِ المِيراثِ وأعطى مِنها كُلُّ ذِي حَقٍّ حَقَهُ مِنَ المِيراثِ دُونَ أيِّ وصِيَةٍ مِنَ المَيت, وَقال (يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِنْ كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آَبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا)(سُورَة النساء آيَة:11)
(صادِرٌ مِن مَكتَبِ العلامَة الشيخ الحجاري مُفسِر القُرآن)


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أحكام العلامة الشيخ الحَجاري يخالف علماء الشيعة لا وصيةُ للوارث على ميراثه إذا حضره الموت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صوت الشيعه الناطق للشيخ الحجاري الرميثي :: القسم الاسلامي :: قسم تفسير القرآن للشيخ الحجاري الرميثي معَ مُجلد كشف الروايات الاسرائيليه المدسوسة في كتب الشِعة والسُنة-
انتقل الى: